هذا حلمي - وليد علمي - بيروت

هذا حلمي - وليد علمي - بيروت

10 May 2019

في بعض الأحيان، نعيش في مكانٍ ما ولكن قلوبنا تنبض لأرضٍ أخرى. وأحياناً، نتوق إلى الأماكن القديمة ولكننا تمضي قدماً دون النظر إلى الوراء.اختبر وليد علمي كلا الأمرين. كان يؤمن بالمثل العليا وأراد تغيير العالم الذي يعيش فيه.

خلال هذه السلسلة ، طلبنا من بعض أعضاء مجتمع "تكريم" التعبير عن أحلامهم على المسرح.

لا تفوت أي شيء!

ترك في النشرة الإخبارية لاطلاعك على الأحداث القادمة والتحديثات