روان بركات

روان بركات - الأردن

الإبداع في مجال التعليم - 2015
السيدة روان بركات هي أول كفيفة عربيّة تدرّس المسرح وتشارك في مجموعة من المسرحيات كممثّلة ومخرجة. وُلِدت في عمّان عام ۱۹۸٦، وأظهرت منذ الصغر مهارات قيادية مثيرة للإعجاب. تطوّعت في برلمان الأطفال الأردنيين في الحادية عشرة من عمرها، وشاركت في مؤتمرات عدّة في مجالات حقوق الإنسان والطفل، فضلاً عن تمثيل الأردن في مختلف أنحاء العالم.

درست بركات فن المسرح في الفرع الأردني للمركز الوطني للثقافة والفنّ من عام ١٩٩٩ وحتى عام ٢٠٠٢. وفي عام ٢٠٠٨، حصلت على بكالوريوس في فنّ المسرح من الجامعة الأردنية، ما مكّنها من تدريس هذا الفن والإبداع فيه.

في عام ٢۰۰٩، أنشأت روان بركات مؤسسة "رنين" التي تعمل على إطلاق قصص صوتية للأطفال لتنمية مهاراتهم الاستماعية والتواصلية من خلال طرق تعليمية مبنيّة على تنمية مهارات الاستماع والتواصل لدى الطلبة.

ومن إنجازات مؤسسة "رنين" البارزة، افتتاح نحو مائة وخمسين مكتبة صوتية في مدارس عدّة، تضمّنت قصصاً لأهمّ المؤلّفين العرب، رواها أشهر الممثّلين في المنطقة، فنجحت في الوصول إلى أكثر من عشرين ألف طالب وطالبة في الأردن وفي دولة الإمارات العربية المتحدة، كما عملت مؤسسة "رنين" على تدريب أكثر من ستمائة معلّم ومعلّمة. وفضلاً عن إدارتها لهذه المؤسسة، تعمل روان بركات فيها كمدرّبة دراما للمعلّمين والأطفال.

تقديراً لإنجازاتها في هذا المجال، حازت روان عدداً من الجوائز وشهادات التقدير، كان أبرزها جائزة الملك عبد الله الثاني للإنجاز والإبداع الشبابي لعام ٢۰۰٩، وجائزة سموّ الشيخة فاطمة بنت مبارك للشباب العربي الدولية، وجائزة "سينرجوس" للمبدع الاجتماعي في عام ٢۰١١، كما حازت زمالة أشوكا في عام ٢۰١٤، ووسام الحسين للعطاء المميّز من الدرجة الثانية للعمل التطوّعي في عام ٢۰١٥. 

لا تفوت أي شيء!

ترك في النشرة الإخبارية لاطلاعك على الأحداث القادمة والتحديثات