طارق أمين

طارق أمين - المملكة العربية السعودية

الإبداع العلمي والتكنولوجي - 2016
 الدكتور طارق أمين من الرواد في مجال جراحة الاورام في المملكة العربية السعودية، حيث يشغل منصب أحد كبار الاستشاريين المتميزين في مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث في الرياض منذ عام ۲٠٠٥. بدأ مسيرته العلمية بالحصول على بكالوريوس الطب والجراحة من كلية الطب بجامعة مانشستر في المملكة المتحدة، ثم أكمل التدريب في مجال الجراحة العامة في المملكة المتحدة وكندا، وحصل على زمالة كلية الأطباء والجرَّاحين الكندية - الجراحة العامة، وانضم الى برامج في مجال جراحة الصدر والأوعية الدموية وجراحة الكبد في كندا والولايات المتحدة الأميركية.

ترقى خبرته الى أكثر من ٤٠ عاماً، وكان أول من أجرى جراحة إزالة المرارة بالمنظار في مستشفى الملك فيصل التخصصي بالرياض عام ۱٩٨٦. تولى تقديم العديد من البرامج الرائدة، من بينها جراحة الأورام والعلاج الكيميائي الحراري داخل تجويف البطن "HIPEC" في المملكة العربية السعودية. أسس برنامج العلاج الإشعاعي أثناء الجراحة "IORT" لجراحة السرطان المتقدم، وهو الأكبر من نوعه في المنطقة. كذلك جمع أمين بين برنامجي "HIPEC" و "IORT" في معالجة حالات معينة من السرطان المتقدم. ويُعتبر عدد المرضى الذين عالجهم بهذه الطريقة الأعلى عالميا.

أولى الدكتور أمين تدريب الكوادر المتخصصة صدارة اهتماماته، فأسهم في تدريب العديد من الجراحين السعوديين المتخصصين، الأمر الذي مكّن مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث من أداء دور ريادي كمركز تدريب على المستويين الوطني والإقليمي في مجال جراحة الأورام ورعاية المرضى. إنجازاته أكثر من أن تعدّ. فقد أسس برنامج جراحة الثدي المتعدد الاختصاصات في أواخر الثمانينات. وهو عضو مؤسس في عيادة وخدمات أمراض الساركوما المشتركة بالتعاون مع قسمي الأورام والعظام. وكان أول سعودي يترأس قسم الجراحة في مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الإبحاث عام ۱٩٩٨. عمل جراحا زائرا، اختصاصيا في زراعة الكبد، واستاذا مشاركا في مستشفى جامعة  "Pittsburg Presbyterian University" وفي مستشفى الأطفال بالجامعة ۱٩٩٠-۱٩٩۱. حاز جائزة الشرف من مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث في "الأداء المتميز في جراحة ومعالجة الأورام"، وجائزة من جامعة الملك فيصل في الرياض، وجائزة التقدير الكبرى من جامعة الملك فيصل لمساعدة طلبة كلية الطب في الأبحاث.

لا تفوت أي شيء!

ترك في النشرة الإخبارية لاطلاعك على الأحداث القادمة والتحديثات