تستمر أعمال أنيرا التنموية في مساعدة الناس في غزة

تستمر أعمال أنيرا التنموية في مساعدة الناس في غزة

14 Nov 2023

تواصل مؤسسة المساعدات الأمريكية للاجئين في الشرق الأدنى (أنيرا)، الحائزة على جائزة المساهمة الدولية للمجتمع العربي لعام 2018 من مؤسسة تكريم، تقديم الإغاثة للمدنيين في فلسطين. أنيرا هي منظمة إنسانية، وعلى هذا النحو، فإننا نهتم بتقديم الإغاثة للمدنيين - الأشخاص العاديين الذين يعانون وعالقين في صراع خارج عن سيطرتهم أو اللوم عليهم. وقد ظل فريقنا المتميز في غزة يفعل ذلك كل يوم منذ بدء الحرب. على الرغم من الإغلاق، وبسبب الجذور العميقة لموظفينا في غزة في مجتمعاتهم، تمكن الفريق من تقديم المساعدات الإنسانية بانتظام إلى جيرانهم. ودعوا العلاقات القائمة مع البائعين الموثوقين في جميع أنحاء غزة إلى شراء المواد الغذائية ومستلزمات النظافة والإمدادات الطبية والغاز محليا (انظر الصفحات 4-5). وقاموا بتعبئة شبكاتهم داخل الأمم المتحدة ومرافق الرعاية الصحية لنقل وتوصيل المساعدات إلى الأشخاص الأكثر احتياجًا. إنهم يصنعون المعجزات كل يوم. تنفذ أنيرا برامج التنمية أولاً وقبل كل شيء، وتقدم الإغاثة عند الحاجة إليها. ويرجع ذلك جزئيًا إلى أعمال التطوير التي قام بها فريقنا في غزة في أحيائهم لسنوات عديدة، حيث تمكنت العائلات من الحصول على بعض الإغاثة خلال فترة حاجة لا يمكن تصورها. وقد تم استخدام المدارس التي بنتها أنيرا في جنوب غزة لإيواء الأسر النازحة. توفر مضخاتنا الزراعية التي تعمل بالطاقة الشمسية وأنظمة التناضح العكسي المياه يوميًا في رفح. كما قدمت المنتجات الطازجة من المزارع التي قامت أنيرا بإعادة تأهيلها وجبات صحية للنازحين. من الصعب أن نتصور كيف ستبدو غزة في أعقاب هذه الحرب. الأضرار والاحتياجات ستكون هائلة. سيقوم فريقنا الموجود على الأرض هناك، والذي سيعاني بلا شك من الصدمة والإرهاق، بتقييم الوضع والتنسيق مع المنظمات الأخرى للعمل على خطة التعافي. سيكون الطريق طويلا جدا نحو التعافي الجسدي والعاطفي والمجتمعي في غزة. وعلى الرغم من أن الأمر شاق، إلا أنه يتعين على كل من يهتم بفلسطين وشعب غزة أن يساعد في إعادة بناء مستقبل مليء بالأمل.

للحصول على المقال كاملا: https://reliefweb.int/report/occupied-palestinian-territory/war-gaza 

لا تفوت أي شيء!

ترك في النشرة الإخبارية لاطلاعك على الأحداث القادمة والتحديثات